تفاصيل الفعاليات

20 مارس 2022

الكشافة القطرية تنظم التجمع الكشفي لمرحلة المتقدم

الكشافة القطرية تنظم التجمع الكشفي لمرحلة المتقدم

نظمت جمعية الكشافة والمرشدات القطرية التجمع الكشفي لمرحلة المتقدم بمشاركة (170) كشاف يمثلون (6) فرق كشفية ويهدف هذا التجمع إلى إنماء الشعور الوطني لدى الكشافين وتفعيل المشاركة العالمية وإكسابهم المعارف والمهارات الكشفية وتوجيه طاقاتهم نحو الإبداع والتميز والتواصل العالمي.

وقد أكد الأستاذ/جاسم محمد الحردان المفوض العام لجمعية الكشافة والمرشدات القطرية على أهمية هذا التجمع لصقل المواهب وتنمية القدرات وبناء المواطن الصالح التي تهدف إلى صناعة قيادات شابة طموحة، وسنعمل سوياً خلال الفترة القادمة بكل جهد لنسخر الوقت والعطاء للكشافة وليكن هدفنا في ذلك الإسهام في صناعة قيادات شابة ذات فكر نير وطموح.

وأضاف الحردان: إن الكشافة ترتكز على عدة مبادئ كالأصالة الكشفية وتمكين الكشافين على مختلف مراحلهم من التزود بالمعارف والمهارات والسلوكيات لترسيخ الهوية الوطنية والحياة الجماعية وحب الغير حتى تنمو لديهم روح المواطنة.

وقال القائد حمد العمري قائد التجمع بأن الفترة التي قضيناها في مخيم سيلين كانت فترة مليئة بالبرامج التي توسع الأفق الرياضي والثقافي والاجتماعي والعلمي لدى الكشافة التي أسهمت في اكتشاف المواهب وصقلها ودعا الكشافة إلى المبادرة في نقل ما اكتسبوه من معارف ومهارات وخبرات وكفايات إلى أقرانهم في فرقهم الكشفية وفي مدارسهم.

وقد أشاد القائد غانم عبد الرحمن الكواري بما شاهده من انضباط وعروض قدمها الكشافة وقال لقد جسدت العروض التي قدمها الكشافة مدى المهارات والفنون الكشفية التي تدربوا عليها داخل المخيم الكشفي، وقال القائد علي حسين النعمة: كان المخيم فرصة لصقل مواهبنا الكشفية وتعزيز معارفنا وخبراتنا بفضل ما قدمه من فعاليات وأنشطة متنوعة أسهمت في تكوين علاقات مع الكشافة من مختلف المدارس في قطر.

وأعرب الكشافون المشاركون عن سعادتهم بالمشاركة في المخيم حيث أن مثل هذه المناشط الكشفية يستفيد منها الكشاف في تطوير قدراته ومهاراتة الكشفية التي تسهم في اكتساب علاقات جديدة مع الكشافة والقادة وتساعده على تعلم خبرات جديدة تفيدنا في حياتنا المستقبلية و إكسابنا مهارات الاعتماد على النفس والانضباط والتقيد بالوقت و عبروا من تمنياتهم بأن تتاح لهم فرص قادمة للمشاركة في مخيمات كشفية داخل وخارج قطر.

اشتمل التجمع الذي استمر لمدة يومين على الأنشطة الكشفية كتطبيق التقاليد الكشفية المختلفة والتدريب على العقد والربطات الكشفية وتنفيذ مشاريع أعمال الريادة وحفل السمر وكيفية إعداده وتطبيقه والتعرف على الرحلة الخلوية وتطبيقها وكذلك التعرف على البيئة المحيطة بالمخيم. كما تم تنفيذ العديد من الألعاب الليلية التي تشجع على المغامرة من خلال تحضير العديد من قواعد الألعاب التي تعتمد على القوة البدنية في جو تنافسي بين الطلائع بالإضافة إلى ممارسة الألعاب الرياضية المختلفة من مسابقات في كرة القدم وتنس الطاولة وشد الحبل وغيرها من الرياضات.

يشار إلى أن هذا التجمع قد أشرف عليه القائد/حمد يوسف العمري والقائد/غانم عبدالرحمن الكواري والقائد/أحمد خميس والقائد/حزام ناجي والقائد/علي النعمة و القائد/يعقوب ابو شوارب والقائد/ خالد الهتمي و القائد/محمد ناصر المري و القائد /محمد فرج المري، و القائد/عبد الله النهدي، والقائد/ وضاح علي، وقد شارك في المخيم ست فرق كشفية يمثلون مدارس: عبد الله بن علي المسند الثانوية و الجميلية الثانوية و عمر بن عبد العزيز الثانوية وخليفة الثانوية وعلي بن جاسم الثانوية ومحمد بن عبد الوهاب الثانوية

 

وقد عبر المشاركون في التجمع عن استفادتهم من البرنامج الكشفي الذي تم تنفيذه بما حفل به من تنوع في الفقرات العملية والتطبيقية وروح التعاون والإخاء التي سادت أثناء تنفيذ البرامج والحرص على المساهمة في خدمة وتنمية المجتمع.

  • الوقت: 00:00-00:00
  • المكان: المخيم الكشفي سيلين

وزارة التعليم والتعليم العالي

وزارة التعليم والتعليم العالي